نصائح من ذهب

طرق فعالة لتطوير احترامك لذاتك

هنا سأعرض لك بعض الطرق التي ستساعدك على تطوير احترامك لذاتك.

 

أولا: بعض مؤشرات عدم احترام الذات:

  • قد تشعر بالقلق لأن انخفاض احترامك لذاتك لا يجعلك تشعر بالراحة و يمنعك من التواصل بشكل صحيح مع الآخرين.
  • ربما عندما تنظر إلى المرآة لا تحب ما تراه .
  • لا تشعر بأن وضعك جيد في العمل.
  • تعتقد أنك لست جديرا بالثقة التي يضعها فيك الآخرون.
  • تعتقد بأنه لا قدرة لديك للتغلب على بعض المشاكل.
  • لا أهداف مهمة لديك.
  • تحس بأن الناس أكثر حظا منك.

 

ثانيا: سأقدم لك بعض الطرق التي ستساعدك على تطوير احترامك لذاتك.

  • حاول وصف الشخصية المثالية بالنسبة إليك و أكتب صفاتها و حول تلك الصفات إلى أهداف.
  • قم بتحديد أهدافك من الأسهل إلى الأصعب، و قم بكتابتها و وضعاها في مكان بارز بالمنزل لتتمكن من رأيتها بسهولة ، و يستحسن كتابتها بشكل جميل و أنيق.
  • تشبث بالتجارب السابقة في حياتك، التي أعطت نتائج طيبة كالنجاح و التفوق، و لا تحاول ربطها بالصدفة و إنما حاول استخلاص العبر منها.
  • حاول تأمل حياة الناس الذين يعانون أكثر منك أو محرومون من أشياء أو أمور تملكها أو تعيشها و احمد الله سبحانه و تعالى.
  • حاول عدم استعمال ألفاض مسيئة أو التصرف بعدوانية للدفاع عن ذاتك، و قم بتعويض كل ذلك بألفاض و تصرفات جميلة، تجعل كل الناس من حولك يلاحظ الفرق. في العادة كل شخص يحترم ذاته يتحدث و يتصرف مع الناس بلباقة.
  • قم باختيار اللحظات المناسبة و قدم كلمات جميلة و صادقة للناس الذين يحيطون بك، و لاحظ ردود أفعالهم.
  • كأي شخص في هذا العالم، أنت تمتلك موهبة أو مهارة – إن قمت بتطوريها – ستجعلك متميزا و ستزداد درجات احترامك لذاتك.

 

الوسوم
اظهر المزيد

يحيى بلحسن

مغربي الجنيسة ، من مواليد سنة 1976 ، إعلامي (مخرج و منشط إذاعي) ، مخرج و مدرب مسرحي ، باحث في مجال المسرح و علم النفس. حاصل على: ماجستير في علم النفس السلوكي، دبلوم الدراسات العليا المتخصصة في حقوق الإنسان، ماجستير في إدارة الأعمال و التسويق، بالإضافة إلى دبلومات و جوائز وطنية و دولية في مجالات تنحصر بين الإعلام، علم النفس، المسرح، الآداب، التسويق و المحاسبة ...

مقالات ذات صلة

رأي واحد على “طرق فعالة لتطوير احترامك لذاتك”

  1. السلام عليكم ، موضوع قيم !
    في الحقيقة ، كل من مشترك في برنامج احكيلي ، إلا ويسعى لتطوير احترامه لذاته ، وذلك من خلال النصائح الذهبية المقدمة له ! الدليل على هذا هو أنه سيجد نفسه يقرأ هاذا الموضوع !
    الله يوفق الجميع !

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !المحتوى محمي
إغلاق